تلسكوب هابل: 31 عاما من البحث في أنظمة الكواكب

أدى التلسكوب الفضائي التابع لوكالة ناسا ووكالة الفضاء الأوروبية هابل، إلى العديد من الاكتشافات العلمية الكبرى وساهم في زيادة المعرفة بأنظمة الكواكب والكون إلى حدّ كبير، واستمرت رحلة التلسكوب هابل 31 عاما، حيث أطلق في أبريل 1990، وانتهت مهمته في الفضاء هذا العام 2021.
وكانت وكالة الفضاء الأوروبية قد أطلقت أمس التلسكوب الجديد جيمس ويب، الذي سيكون خلفا لهابل في البحث عن حياة محتملة في أنظمة كوكبية أخرى واكتشاف أولى المجرات في الكون، وذلك بمشاركة وكالة الفضاء الكندية، وستسمر رحلته في الفضاء إلى العام 2031.

Share this content: