الفيصل يشهد حفل ختام سباقات داكار السعودية

بحضور مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، الأمير خالد الفيصل، أسدل الستار اليوم الجمعة، في حلبة كورنيش جدة على رالي «داكار السعودية 2022»، والذي أقيم في المملكة للعام الثالث على التوالي خلال الفترة من 2-14 يناير 2022، وعبر خلالها المتسابقون 12 مرحلة بمختلف محافظات ومدن ومناطق المملكة.
وشهد حفل الختام الذي حضره الأمير خالد بن سلطان العبدالله الفيصل رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية وشركة رياضة المحركات السعودية، ونائب وزير الرياضة بدر القاضي، تتويج الفائزين بالسباق في الفئات الستة (السيارات، الدراجات النارية، الدراجات النارية الرباعية، الشاحنات، والمركبات الصحراوية الخفيفة، إضافة إلى فئة داكار كلاسيك)، بعد نهاية المرحلة 12 من السباق والتي انطلقت من محافظة بيشة حتى جدة، بمسافة إجمالية تبلغ 680كم، منها 164كم للمرحلة الخاصة الخاضعة للتوقيت.
فئة السيارات
وبنهاية النسخة الثالثة من رالي داكار السعودية، تُوّج المتسابق القطري ناصر العطية سائق فريق «تويوتا» بالمركز الأول في فئة السيارات، متفوقًا على الفرنسي «سيباستيان لويب» سائق فريق «بي آر إكس» صاحب المركز الثاني، فيما سجل السعودي يزيد الراجحي سائق «أوفر درايف» إنجازًا تاريخيًا بتحقيقه المركز الثالث، كأول سعودي يصعدُ منصة التتويج برالي داكار منذ انطلاقه قبل 44 عامًا.
وبعد نهاية المرحلة الأخيرة، قدّم القطري ناصر العطية شكره للقائمين على تنظيم رالي داكار السعودية 2022، قائلاً: «فخور بالحصول على لقب الرالي في السعودية، وفوزي اليوم هو فوز للمنطقة العربية عامة والخليجية على وجه الخصوص، كما أننا سعداء بتحقيق الفوز في ظل المنافسة الشرسة، حيثُ إن العلامة الفارقة في هذه النسخة تكمن بتقديمنا لأداءٍ ثابت طوال مراحل الرالي».
وأضاف: «الفوز برالي داكار في المملكة ليس بالأمر السهل، كما لعب فريق جازوو دورًا كبيرًا من خلال تجهيز السيارة في أقل من عام واحد، والأهم هو أننا حافظنا على وتيرتنا وظفرنا بهذا اللقب الغالي ولله الحمد».
استراتيجية محددة
من جهته قال المتسابق يزيد الراجحي في تصريح صحفي فور نهاية الرالي: «أتقدم بالتهنئة لمقام مولاي خادم الحرمين الشريفين وسمو سيدي ولي العهد -حفظهما الله- على هذا المنجز المهم الذي يسجل باسم الوطن، كما أود أن أتقدم بالشكر والتقدير لسمو وزير الرياضة وسمو رئيس الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية على دعمهما وتوجيهاتهما، ما كان له الأثر البالغ في تحقيق هذا المنجز الوطني ولله الحمد».
وأضاف الراجحي: «قطعنا أكثر من 8250 كم، وقمنا باعتماد استراتيجية محددة في مراحل السباق، نضمن من خلالها الثبات على المستوى وإنهاء كل مرحلة في مركزٍ محدد، وأنا سعيد جدًا بإنهاء السباق في المركز الثالث وهو إنجاز جديد لرياضة المحركات السعودية، وأطمح إلى تحقيق الأفضل في العام المقبل».
وفي فئة الدراجات النارية، حاز البريطاني سام سندرلاند درّاج فريق «غاز غاز» على اللقب، فيما جاء التشيلي بابلو كوانتنيلا درّاج فريق «هوندا» في المرتبة الثانية، أما النمساوي ماتياس والكنر درّاج فريق«ريد بُل كيه تي إم» فقد نال المرتبة الثالثة لهذه الفئة.
وفاز الفرنسي أليكساندر جيرود درّاج فريق «ياماها» بلقب النسخة الحالية من الرالي عن فئة الدراجات الرباعية «كوادز»، وذلك بعد 25 عامًا من تحقيق والده للقب عام 1997م، كما نال الأرجنتيني فرانشيسكو مورينو درّاج فريق «دراج أون» المرتبة الثانية، وحلّ البولندي كميل فيشنيفسكي درّاج «أورلين» في المركز الثالث.
فئة الشاحنات
احتكر فريق «كاماز» المراكز الثلاثة الأولى في رالي داكار السعودية 2022، حيث توّج الروسي دميتري ستونيكوف بالمركز الأول، وجاء زميله إدوارد نقولاييف ثانيًا، تبعهما أنطون شيبالوف في المرتبة الثالثة.
أما التشيلي فرانشيسكو لوبيز كونتاردو فقد استطاع الحصول على لقب فئة المركبات الصحراوية الخفيفة تي3، متفوقًا على السويدي سيباستيان إريكسون، فيما جاءت الإسبانية كريستيان غوتييرز في المركز الثالث، كما حازت السائقة السعودية دانية عقيل المركز الثامن في الترتيب العام، بينما حلّت زميلتها مشاعل العبيدان في المركز السابع عشر، وذلك في مشاركتهما الأولى في رالي داكار.
وفي فئة المركبات الصحراوية الخفيفة تي4، حسم الأمريكي أستون جونز لقب هذه الفئة، بعد منافسةٍ قويةٍ مع الإسباني جيرارد فاريس صاحب المركز الثاني، فيما جاء السائق الليتواني روكاس باسيوشكا ثالثًا للترتيب.

Share this content: