أتلتيكو وبيلباو في مهمة عاصفة

يتعرف عشاق كرة القدم الإسبانية، اليوم، على الطرف الثاني لنهائي السوبر الإسباني في نسخته الـ38، التي تدور رحى منافساتها حاليا في الرياض، وتحديدا على إستاد الملك فهد الدولي، بعد أن تعرفت الجماهير العالمية على الطرف الأول عبر «كلاسيكو الأرض»، الذي أقيم أمس بين ريال مدريد وبرشلونة. وسيتحدد الطرف الثاني عبر مواجهة أتلتيكو ومدريد وأتلتيك بيلباو في مباراة قوية وصعبة للطرفين الباحثين عن مواصلة مشوار محاولة التتويج بلقب جديد.
غياب
يعتبر أتلتيكو مدريد، الذي يغيب عنه ستيفان سافيتش وأنطوان جريزمان، للإصابة، مرشحا قويا لنيل اللقب، ولا سيما في ظل ما يقدمه من مستويات جيدة هذا الموسم. واستعان مدربه الأرجنتيني، دييغو سيميوني، بكل لاعبي الفريق الأول المتاحين، و6 من لاعبي الفريق الرديف.
قد غاب «سافيتش» عن آخر 7 مباريات، لإصابة عضلية تعرض لها في ديسمبر. أما «جريزمان»، فتعرض الخميس الماضي لانتكاسة في مكان الإصابة التي تعرض لها في الـ12 من ديسمبر، ولا يزالا غير جاهزين للعودة للفريق.
دفاع
في المقابل، يأمل حامل اللقب أتلتيك بيلباو في أن يواصل دفاعه عن لقبه، الذي توج به الموسم الماضي، وحشد مدربه الإسباني، مارسيلينو غارسيا تورال، جميع اللاعبين لتلك المواجهة، ويمتاز الفريق بالأداء الجماعي والسرعة في التحولات، والاستفادة جيدا من الكرات الثابتة.
تتويج سابق
الفريقان سبق لكل منهما أن توج باللقب، فأتلتيكو مدريد حصد ذهب السوبر الإسباني مرتين في موسمي 1985 و2014، بينما توج أتلتيك بيلباو باللقب 3 مرات: مواسم 1984 و2015، وآخرها بالنسخة الماضية في 2020، عندما تغلب على برشلونة في النهائي.
-«بيلباو» يحمل لقب النسخة الماضية
-2014 آخر تتويج لأتلتيكو مدريد
– 5 ألقاب حصدها الفريقان خلال 37 نسخة
-3 ألقاب لأتلتيك بيلباو، ولقبان لأتلتيكو مدريد